أخبار الفنأخبار سريعةالاولى

دار تونس في باريس تنفي الخبر الذي راج حول تعويض مدرس الموسيقى بإمام جامع

هزت معلومة تعويض دار تونس في باريس مدرس الموسيقى بإمام جامع الساحة الثقافية اليوم وتدالوتها الصحف الوطنية والعالمية

وقد أثارة المعلومة الدهشة لدى الوسط الثقافي ,خاصة وأن دار تونس في باريس الموجودة في المدينة الدولية كانت دائمًا رمزًا لانفتاح تونس ووجهة للطلاب التونسيين والأجانب على حد سواء

ومنحت المؤسسة دائمًا مكانة مرموقة للثقافة ، فقد استضافت قبل بضعة أيام حفلاً موسيقيًا للفنانة التونسية الشابة “اية دغنوج”

حيث أنكرت المديرة الثقافية السيدة كوثر الرشيد المعلومة وأكدت في بلاغ أن المؤسسة لم تعوض مدرس الموسيقى ورجحت أن مؤسسة أخرى تحمل اسمًا مشابهًا قد قامت بالفعل وأن الصحافة سارعت في تداول الخبر وادراج الصور التي تحمل شعار المؤسسة في مقالتهم دون التثبت من صحة الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق