أخبار الفنالاولىريبورتاجاتموجة جديدة

محمد سعيد : فنان يسعى لبناء هوية فنية خاصة به

كان محمد سعيد ضيف “كيوف” يوم أمس الخميس 28 نوفمير 2019 , محمد سعيد هو مغني شاب يبلغ من العمر 21 عامًا, طالب سنة ثانية بالمعهد العالي للموسيقى , ظهر في الميدان الموسيقي بفضل صوته الشجي وإتقانه لأصعب الأغاني

بدأ عزف الموسيقى في سن مبكرة, حيث اكتشف والده موهبته وقدراته الصوتية وشجعه على متابعة حلمه. فهو مازال يتذكر اللحظات التي كان فيها مفتونًا بالاستماع إلى شرائط أساتذة الأغاني العربية العظماء مثل عبد الوهاب و عبد الحليم حافظ

اكتشف محمد سعيد شغفه بهذا العالم، وشعر أنه لن يغادره أبدًا. فبعد حصوله على دبلوم الموسيقى العربية قرر الإلتحاق بالمعهد العالي للموسيقى

محمد سعيد هو جزء من فرقة المشروع الصوفي”المخازنية حضروا” وبدأ هذه التجربة الخاصة للغاية عن طريق الصدفة.، فكان لها ميزة إثراء المعرفة الفنية لمحمد وجعلته يكتشف سجلًا موسيقيًا مختلفًا ويكتشف هذا العالم الغامض ويؤسس معالم جديدة لبناء هويته الموسيقية

أخبرنا محمد عن مشروعه الجديد الذي سيسعى من خلاله إلى تقديم مادة موسيقية غنية مع حرصه على الإبقاء على الروح التونسية

جنبا إلى جنب مع عزيز بلهاني ، نافع بلحيرش ، نضال مختار ووديع بلغيث ، اختار محمد سعيد أن يغني “إلي تعادا و فات زعمة يرجع” للهادي الجويني ؛ ثم أغنية “كل ده كان ليه” لمحمد عبد الوهاب ، وختم مع “أنا المدلل” التي على طبع المحير سيكا

تتكون هذه المجموعة من فنانين شبان تجمعهم علاقة صداقة وزمالة ، يجيدون الفهم المشترك والتجانس الذي يعزز الإبداع الموسيقي ويجعل تعاونهم لحظة استرخاء ونشوة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق