الاولىتقرير خاصريبورتاجاتكلاسيك

جمعية الإشعاع الثقافي – المعهد العالي للموسيقى

احتضن المعهد العالي للموسيقى بتونس حفلا موسيقيا استثنائيا تحت إشراف وتنظيم نادي اللإشعاع الثقافي بالمعهد .وبألوان الأوبرا والموسيقى الكلاسيكية

أحيى الحفل ثلة من الاصوات الشابة المرسمة بالمعهد حيث قدمت هذه المواهب همسات أوبرالية متنوعة استحضرت فيها العديد من الملحنين الذين ألفوا نوتات وألحان للأوبريتات لا زالت خالدة منذ قرنين على الأقل لنستمع من خلال هذا اللقاء الفني إلى كل من فرانتس ليهار، جاكومو بوتشيني، جوزيبي فيردي، أميلكاري بونشييلي، بالإظافة إلى كارديلو ، بيزيت، ليونكافالو و بيرغوليزي .

استضاف العرض الأستاذة القديرة هريستينا هاجيفا ،صاحبة التجربة الطويلة والسخية في الأوبريتات والتي أشرفت على تكوين أصوات مميزة مثل هيثم الحضيري ويسرى عبيد اللذان أصبحا من نجوم الأوبرا في تونس وخارجها. أعربت هريستينا هاجيفا عن سعادتها بالمستوى والآداء الذي برز فيه الطلبة، كما أثنت على الدور الهام للسيد سمير باشا، مدير ISMT في إعداد هذه الأمسية الفنية التي تزامنت مع يوم عيد الحب عيد الحب يتطلب الكثير

ترددت الأصوات الطلابية القوية التي عبرت عن فرحتها في الغناء معا وعن الأجواء التي أضفت رونقا خاصا على المعهد العالي للموسيقى في انتظار مزيد المبادرات واللقاءات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق